الأربعاء، 15 فبراير، 2017

زين مالك يُدافع عن صديقته ليدي جاجا بعد وصفها بـ«العنصرية»

نشرت عارضة الأزياء العالمية ليدي جيجا مقطع فيديو على سناب شات عن طريق شقيقتها «بيلا»، واعتبره الكثيرون أنه عنصريًا ولابد أن تعتذر عليه.

وتظهر ليدي جيجا، في الفيديو، وهي تُمسك كعكة على شكل بوذا وتنظر إليها وهي تُضيّق عينيها وتبتسم، غير أن بيلا حذفت الفيديو بعدما وصف متابعون حديد بأنها «عنصرية» ضد الآسيويين.

ولكن دافع صديق ليدي جيجا، المغني زين مالك عنها إلا أن الفيديو أصبح متداول على نطاق واسع بمواقع التواصل الاجتماعي.



وتم توجيه انتقادات لاذعة لعارضة الأزياء المعروفة بشأن عنصريتها ضد الآسيويين وهو ما اضطر صديقها زيم مالك للدفاع عنها.

وقال مالك إن صديقته ليدي جيجا تُحب الآسيويين وتحترمهم، وهذه ليست المرة الأولى التي تتعرض لها لانتقادات حادة.

وكانت جيجا قد اختيرت كأفضل عارضة أزياء دولية خلال حفل توزيع جوائر الموضة لعام 2016 في ديسمبر الماضي.

من جهة أخرى، واضطرت جيجا للاعتذار عن ما فعلتها بحق ميلانيا ترامب، السيدة الأولى للبيت الأبيض، وذلك خلال مشاركتها في تقديم حفل توزيع جوائز الموسيقى الأمريكية العام الماضي (قبل أن يتولى الرئيس الأمريكي دونالد ترانب مقاليد الحكم من البيت الأبيض).

وكانت عارضة الأزياء قلدت، في وقت سابق، اللهجة الأوروبية لميلانيا، وأشارت إلى المزاعم بشأن سرقتها خطابا كانت قد ألقته ميشيل أوباما، زوجة الرئيس الأمريكي السابق، في مناسبة سابقة.

ولم تصمت جيجا أمام كل هذه الانتقادات التي وُجهت إليها حيث ردت على من هاجمهوها على الإنترنت وسخروا من جسمها خلال الحفل الذي أحيته بين شوطي المباراة النهائية من دوري كرة القدم الأمريكية المعروفة باسم (سوبر بول) يوم الأحد الماضي.

ونشرت ليدي جاجا صورة عبر حسابها الرسمي على موقع الصور الشهير «انستجرام»، وعلقت عليها: «سمعت أن جسدي محل نقاش لذا أريد القول 'أنا فخورة بجسدي وينبغي أن تكونوا أنتم أيضا فخورين بأجسادكم، بغض النظر عمن أنت أو ما تفعله. أستطيع أن أمنحك مليون سبب لماذا لست مضطرا لأن تتملق أي شخص أو أي شيء للنجاح. كن نفسك بلا كلل».

وتعرضت جاجا، صاحبة أغنية (بورن ذيس واي)، للسخرية من بعض المشاهدين على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب شكل بطنها.

وغرد العديد من المعجبين بالمغنية العالمية عبر موقع التدوينات الشهيرة «تويتر» منهم من دافع عنها والبعض الآخر فتح المجال للسخرية من الوزن الزائد لها.

وفي عام 2012 صرحت جيجا لإحدى وسائل الإعلام الأمريكية بأنها كانت تعاني بالفعل من مرض نقص الشهية والشره المرضي منذ أن كانت في الخامسة من عمرها بعد أن واجهت انتقادات آنذاك لأن وزنها زاد.



ويبدو أن ليدي جاجا لا تُحب أن تصمت كثيرًا أمام الانتقادات التي تُوجه لها ودائمًا ما ترد عبر حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق